محمد رجب ديب يزعم أن من نادى زوجته باسمها يكفر!!!

استمع إليه يقول باللغة العامية في شريطه المسمى "النظام في الإسلام" عند كلامه عن الزوج والزوجة: "الآن يقول لها وينك يا أسما وينك يا أسما، هي تقول له أهلاً خليل، يُضْرَب هو ويّاها، لا هاد مسلم ولا هي مسلمة. لا يجوز الرجل أن ينادي زوجته باسمها ولا الزوجة أن تنادي زوجها باسمه. يناديها بلقبها وهي تناديه بقلبه، أهلاً بالحاج أهلاً بأبو عمر، أهلاً بأبو خالد وهو يقول لها يا مرحبًا بأم عمر يا مرحبًا بأم خالد. هاد نظام دين يا ابني." انتهى كلامه. (استمع إليه بالصوت، اضغط هنا)

 الرد: بل هذا كفر وضلال، لا دين ونظام كما يدّعي فإنّه يكفر المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها بأمر ليس فيه أدنى مخالفة للشرع بل وليس فيه أيّ قلة أدب إذ أنه لا هَدْي أفضل من هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولا أدبَ أعلى من أدبه وهو عليه الصلاة والسلام كان ينادي زوجاته بأسمائهنّ، فقد ثبت في البخاري أنه قال :"يا خديجة إن اللهَ يُبشّركِ ببيتٍ في الجنة"، وفيه أيضًا أنه قال :"يا عائش هذا جبريل يقرئك السلام" وفيه كذلكَ أنه عليه السلام قال :"يا عائشة أما الله فقد برَّأك".