يتابع الكاتب افتراءه فيقول إن الحبشي أفتى لتلميذاته أن يكشفن عن سيقانهن.

 

الرد: لعل هذا المفتري لا يدري ماذا يكتب فهو يعرف تمامًا أنه كذاب لذلك لم يسند هذه الفتوى إلى أي كتاب من كتب المحدث الشيخ الهرري.

أخي المسلم: لقد ذكر العلامة المحدث الشيخ الهرريّ كما مر معنا في كتابه بغية الطالب أن بدن المرأة كله عورة إلا وجهها وكفيها فمن أين لهذا الكاتب المضطرب هذا الكذب؟!! سيُسأل عما يقول وستكتب شهادته.