يتابع كاتب المنشور فيقول: "إن الشيخ الحبشي يشجع الناس على السجود للأصنام وأنه سئل عن رجل يسجد لصنم ليس لقصد العبادة فقال لا يكفر"، ولم يسند هذا إلى كتب الشيخ لأنّه يعلم أنّه كذّاب أفّاك.

 

الرد: هذا افتراء واضح يمكن لكل قارىء أن يكشفه، ومن شاء فليراجع مؤلفات الشيخ الهرري فإنها في متناول الناس.

يقول المحدّث الشيخ عبد الله الهرري حفظه الله في كتابه بغية الطالب (ص96) طبعة رابعة ما نصه:

"فمن رأيناه يسجد لصنمٍ كفّرناه ولا نسأله هل نويت به عبادته أم نويت غير ذلك". اهـ بحروفه، والصنم هو ما اتّخذ ليعبد من دون الله.